- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

مايكروسوفت غتبدل صحفيين بأنظمة آلية لاختيار الأخبار

ستقوم مايكروسوفت باستبدال العشرات من الصحفيين المتعاقدين على موقع MSN الخاص بها واستخدام أنظمة آلية لاختيار القصص الإخبارية، حسبما أفاد تقرير إعلامي أمريكي وبريطاني.

 

إذ يقوم الصحفيون حاليًا بتنسيق القصص من المنظمات الإخبارية واختيار العناوين والصور لموقع MSN، وقالت مصادر لصحيفة سياتل تايمز، إن الذكاء الاصطناعي سيؤدي مهام إنتاج الأخبار هذه، فيما قالت مايكروسوفت إنها جزء من تقييم لأعمالها.

هذا وقال عملاق التكنولوجيا الأمريكي في بيان: “مثل جميع الشركات، نقوم بتقييم أعمالنا بشكل منتظم، يمكن أن يؤدي هذا إلى زيادة الاستثمار في بعض الأماكن، ومن وقت لآخر، إعادة الانتشار في أماكن أخرى”، مؤكداً أن هذه القرارات ليست نتيجة الوباء الحالي.

- Advertisement -

وتدفع مايكروسوفت، مثل بعض شركات التكنولوجيا الأخرى، المؤسسات الإخبارية لاستخدام محتواها على موقعها على الويب، ولكنها توظف الصحفيين لتحديد القصص التي سيتم عرضها وكيف يتم تقديمها، وأفادت سياتل تايمز أن حوالي 50 صحفياً من محرري الأخبار سيفقدون وظائفهم في نهاية يونيو المقبل، لكن فريقًا من الصحفيين بدوام كامل سيبقون.

وقال أحد أولئك الذين ستنتهي عقودهم مع الصحيفة: “من المحبط أن نعتقد أن الآلات يمكن أن تحل محلنا ولكن هناك تذهب”.

هذا فيما حذر بعض الصحفيين الذين انتهت خدمتهم من أن الذكاء الاصطناعي قد لا يكون على دراية تامة بالإرشادات التحريرية الصارمة، وقد ينتهي الأمر بترك القصص غير اللائقة، وذكرت صحيفة الغارديان أن 27 من أولئك الذين فقدوا وظائفهم يعملون في وسائل الإعلام في المملكة المتحدة.

وقال أحد الصحفيين “أقضي كل وقتي في القراءة عن كيفية تطور الذكاء الاصطناعي في جميع وظائفنا – والآن يتم أخذ وظيفتي”.

تعد Microsoft واحدة من العديد من شركات التكنولوجيا التي تجرّب أشكالًا تسمى صحافة الروبوتات لخفض التكاليف، والتي تستثمر فيها غوغل أيضًا لفهم كيفية عملها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.