- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

واش الموسيقى الهادئة مفيدة فزمن الحجر الصحي؟

في الوقت الذي يعيش في 4 من كلّ 10 أشخاص من سكّان العالم في العزل المنزلي بهدف الحدّ من انتشار وباء كوفيد-19، أفادت منصّة “سبوتفاي” الموسيقية أن ثمة طلبا متزايدا على الأنماط الموسيقية الهادئة والألحان المريحة.

وقالت المجموعة في بيان “مع بقاء المزيد من الناس في منازلهم في الأسابيع الأخيرة، شهدنا تغيّراً بطرق مختلفة في الاستماع إلى الموسيقى والبودكاست”.

وسجّلت “سبوتفاي” ارتفاعاً في الاستماع إلى الموسيقى “الهادئة”، والتي حدّدها العملاق السويدي بأنها “موسيقى أقل صخباً وإثارة للرقص والحماسة”، بالمقارنة مع التصنيفات الأخرى في قوائم مشتركيها.

- Advertisement -

أيضاً سجّلت “سبوتفاي” زيادة في المواضيع المرتبطة “بالطبخ والأعمال المنزلية” على قوائم الاستماع عبر وسائل مختلفة مثل الحواسيب والتلفزيونات ووحدات التحكم بالألعاب ومكبّرات الصوت الذكية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.