عوتاني برلماني الرحامنة “مول البيض” صايفط عامل فشركتو للحبس

قضت غرفة الجنايات باستئنافية مراكش يوم امس الأحد بالسجن سنتين حبسا نافذا في حدود سنة واحدة وموقوفا في الباقي مع تعويض مدني قدره عشرون ألف درهم لفائدة المطالبة بالحق المدني ممثلة في شركة “حنان وأديبة” المملوكة للبرلماني المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة في حق عامل سابق بشركة برلماني الرحامنة عبد اللطيف الزعيم متابع في حالة اعتقال للاشتباه في تورطه في سرقة بيض تبلغ قيمته 1700 درهم.

وحسب مصادر إعلامية، فإن النيابة العامة تابعت الموقوف بتهم تكوين عصابة إجرامية مع تعدد السرقات المقرونة بظرف الليل واستعمال ناقلة ذات محرك و السرقة في حق المشغّل بحيث تم إيداعه سجن “الأوداية” ضواحي مراكش.

يشار انه في السنة الماضية تابع برلماني الرحامنة المذكور مستخدمة يتهمها بسرقة 16 بيضة من داخل شركته بالرحامنة لكن بعد تدخل شخصي من عبد اللطيف وهبي أمين عام حزب الأصالة والمعاصرة قرر البرلماني وضع تنازل لها في القضية.

- Advertisement -

والجديد بالذكر أن برلماني الرحامنة رفض التنازل عن متابعة المستخدم رغم أن والدته انهارت باكية وقبّلت رجليه طلبا للعفو عن ابنها.

اترك رد