- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

وحدات تتنتج كمامات فغياب المراقبة الكافية

تشكل البؤر الصناعية لفيروس كورونا المستجد بالدار البيضاء مصدر قلق حقيقي لسلطات المدينة، خاصة عندما تظهر هذه البؤر في وحدات تنتج الأقنعة الواقية.

فهذه الأقنعة التي يفترض أن تنقذ تساهم في إنقاذ الأرواح، قد تتحول إلى وسيلة رئيسية لنقل العدوى.

وإذا كانت غالبية المصانع تحترم الإجراءات الوقائية المعمول بها، فإن بعضها، للأسف لا يلتزم بالتدابير الصحية.

- Advertisement -

في هذا الصدد، كشف أحد المصادر، حسب صحيفة ماروك ايبدو التي اوردت الخبر، عن مخاوفه بعد زيارة لمصنع لإنتاج الكمامات بالعاصمة الاقتصادية.

وقال ذات المصدر “إن الوضع فوضوي في هذا المصنع. ليس هناك تباعد اجتماعي، العمال لا يضعون الأقنعة ولا القفازات … “

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.