- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

واش فرنسا استسلمات لكورونا 19؟

أكد الوزير الأول الفرنسي جان كاستيكس، إن الحكومة الفرنسية ستدرس جميع الخيارات، بما في ذلك الإغلاق المحلي لإبطاء الانتشار السريع لفيروس كورونا، وتجنب إجهاد المؤسسات الصحية.

وأوضح كاستيكس، في مقابلة مع إذاعة (فرانس أنفو) أنه قد يتم فرض قيود جديدة خلال الـ15 يوما القادمة إذا “تدهورت المؤشرات الصحية كثيرا وأ شغلت أسر ة الإنعاش أكثر مما كان متوقعا”.

وردا على سؤال عما إذا كانت الحكومة تدرس الإغلاق في بعض المناطق التي تعيش حالة تأهب قصوى، قال المسؤول الفرنسي أنه “لا شيء مستبعد”، مضيفا “سنرى ما هي البيانات المرضية في بداية الأسبوع لنعرف ما إذا كنا بحاجة إلى المضي قدما”.

- Advertisement -

وشدد على ضرورة “تجنب إعادة الإغلاق العام بكل الوسائل”.

ويثير الوضع العام في فرنسا قلقا متزايدا مع ارتفاع منتظم لعدد الحالات المسجلة في الأسابيع الأخيرة، حيث بلغ عدد الإصابات الجديدة خلال ال24 ساعة الماضية أكثر من 16 ألف إصابة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.