- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

الصين تخشى موجة ثانية من كورونا

زادت المخاوف في الصين من حدوث موجة ثانية من الإصابات القاتلة بفيروس كورونا، وذلك بعد عزل مدينتين وتسجيل إصابات جديدة غامضة بكورونا في الصين، وعودة 108 مليون للحجر مرة أخرى.

وحدد مسؤولو الصحة، مستشفيين اثنين للطوارئ، لعلاج ارتفاع الحالات المشبته بإصابتهم بعدوى فيروس كورونا.

وتم إجراء ، حوالي 40 ألف فحصٍ لأشخاص في مدينتي “جيلين وشولان”،  بعد تنبيه المسؤولين إلى احتمال تفشي المرض.

- Advertisement -

ومن جانبها، أوقفت السلطات في جيلين، جميع خطوط النقل الرئيسية من وإلى المدن المجاورة حتى إشعار آخر.

وفي شولان ، فرضت السلطات إجراءات العزل في مدينة شولان، شمال شرقي البلاد، الأحد، بعد رصد بؤرة انتشار للفيروس هناك، الأسبوع الماضي، وعزلت أيضاً المدينة 8000 ساكن بعد اكتشاف 18 حالة منذ 7 ماي.

في حين يُسمح للمقيمين فقط بمغادرة منازلهم لأسباب أساسية في غضون ساعتين ، كل يومين. واضطرت المدارس والأماكن العامة ووسائل النقل العام إلى الإغلاق.

وأفادت اللجنة الوطنية للصحة، بتسجيل 5 إصابات جديدة بمقاطعة جيلين الواقعة بالقرب من الحدود الشرقية مع روسيا وكوريا الشمالية.

وقالت لجنة الصحة الوطنية يوم الإثنين، أنّ هناك 6 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في الصين ، بما في ذلك واحدة في مدينة ووهان، التي يُعتقد على نطاق واسع أنّها أصل المرض.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية، أنّ عدد الحالات للوافدين من خارج البلاد بلغ 3 حالات من الإصابات ال 6 الجديدة، كلها في منطقة منغوليا الداخلية بشمال الصين إلى الغرب من جيلين.

يُذكَر، أنّ إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في الصين حاليًا بلغ 82،960 ، وبلغ عدد الوفيات 4،634.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.