- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

ميريكان رفضات أكثر من ربع طلبات الفيزا للمغاربة

كشفت الولايات المتحدة الأمريكية عن إحصائيات بخصوص حالات رفض التأشيرة لدخول أراضيها، في سنة 2019.

نشرت الخارجية الأمريكية معطيات تتعلق بالإحصائيات الخاصة بحالات رفض التأشيرة لدخول أراضيها، في سنة 2019. وبلغت نسبة رفض التأشيرة للمواطنين المغاربة، خلال العام الجاري، 28.48 في المائة، فيما بلغت نسبة الرفض بالنسبة للجزائر 44.22 في المائة، وتونس 24.17 في المائة.

وتقوم الخارجية الامريكية، بشكل تقليدي، بتجميع إحصائيات سنوية من أجل تحليل عمليات منح التأشيرة الأمريكية، في خطوة تهدف إلى جعل عملية منح “الفيزا” أكثر فعالية من حيث التكلفة والملاءمة للزبناء.

- Advertisement -

ويأتي نشر الإدارة الأمريكية لهذه المعطيات السنوية على موقعها الرسمي، في إطار الشفافية وضمان حق الوصول إلى المعلومات بشكل منتظم.

وبلغت نسبة رفض طلبات التأشيرة السياحية من المغرب، في سنة 2018، حوالي 42.88 في المائة، فيما انخفضت النسبة هذه السنة  لتصل إلى 28.48 في المائة.

ورفضت الولايات المتحدة، سنة 2018، أكثر من 37 ألف طلب للحصول على تأشيرة الدخول، في إطار قانون حظر السفر الذي فرضته إدارة الرئيس الأمريكي على مواطني بعض الدول ذات الغالبية المسلمة، وهو القرار الذي لم يشمل المغرب بشكل كبير، على الرغم من أن نسبة حصول مواطني البلدان التي شملها الحظر على التأشيرة بلغت 80 في المائة، خصوصا بالنسبة لإيران وليبيا والصومال وسوريا واليمن.

وحسب هذه المعطيات، فإن الولايات المتحدة الأمريكية ترفض، سنوياً، قرابة 4 ملايين طلب للحصول على التأشيرة، لأسباب مختلفة.

وكانت أمريكا اعتمدت، الصيف الماضي، قانونا جديدا من شأنه الحد من أعداد المهاجرين الشرعيين الذين يسمح لهم بالدخول والإقامة بشكل قانوني في الولايات المتحدة، بتسهيل رفض طلبات استصدار تصاريح الإقامة المعروفة باسم (غرين كارد) وبعض التأشيرات.

وسبق لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن أضافت شرطا على معظم طالبي الحصول على تأشيرة الدخول تقديم معلومات عن حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي ومعلومات أخرى، في إطار تحسين إجراءات الفحص فيما يتعلق بالأمن القومي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.