- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

الرباط .. الحكم على المتورطين فأعمال شغب “الکلاسیکو”

أصدرت المحكمة الابتدائية بالرباط، أمس الخمیس، أحکامها النهائية في حق 13 شخصا كانوا متابعين في قضية أحداث الشغب، الذي شهدتها المباراة المؤجلة عن الجولة 15 بين الجيش الملكي والرجاء الرياضي.

وتم الحكم بالبراءة لفائدة شخص واحد، والحكم بشهر نافذ على شخصين، فيما تراوحت باقي الأحكام بين شهر وأربعة أشهر موقوفة التنفيذ فی حق باقي المتابعين.

كما تم إطلاق سراح جميع المعتقلين، أمس الخميس، باستثناء شخصين حتى الأسبوع المقبل لعدم استكمالهما مدة الحبس، والتي حددها القاضي في شهر واحد.

- Advertisement -

وتوبع المتهمون بتهم ثقيلة تتمثل في “إهانة موظفين عمومين، وتعريضهم للضرب والجرح وتعييب شيء مخصص للمنفعة العامة، والمساهمة في أعمال العنف أثناء مباراة رياضية في مكان عمومي، وقع خلالها إضرار بأملاك منقولة مملوكة للغير، وإلقاء مواد صلبة وأحجار ومواد حارقة من شأنها إلحاق ضرر بالغير والمنشآت، والدخول إلى ملعب تجري فيه مباراة بحمل السلاح وأشياء بها أشعة ليزر أو مادة قابلة للاشتعال”.

وعاشت جنبات المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، يوم الأربعاء 13 فبراير المنصرم، أحداث شغب خطيرة بين جمهوري الرجاء الرياضي والجيش الملكي، بعد نهاية المقابلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.