- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

الرجا جابت الخسارة من مصر ورجعات

عاد فريق الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، بالهزيمة بهدف نظيف في مباراة ذهاب نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، التي جمعته بمصيفه الإسماعيلي المصري، مساء اليوم الأحد.

وخاض الفريق البيضاوي مجريات الربع ساعة الأولى من الشوط الأول بشكل جيد، بعد أن أحكم قبضته على أطوار المواجهة وكان قريبا من هز شباك في حدود الدقيقة الثامنة لولا التعامل الغير موفق للاعب سفيان الرحيمي، مع كرة هجومية وجها لوجه مع حارس الفريق المصري.

ومع مرور دقائق الشوط الأول، استعاد الفريق المصري توازنه في المباراة دون أن يمكنه ذلك من الوصول إلى معترك الرجاء وتهديد مرمى الحارس محمد بوعميرة، بعد فشلهم في تجاوز الخط الخلفي لأبناء المدرب جمال السلامي، واختيار التسديد من خارج المعترك والكرات الثابتة.

- Advertisement -

وبدأ الفريق المصري مجريات الشوط الثاني بضغط هجومي على معترك الرجاء، أثمر احتساب ركلة جزاء بعد اللجوء لتقنية “الفار”، نجح في ترجمتها فخر الدين بن يوسف، للهدف في حدود الدقيقة 52، رد عليه الرجاء بمناورة هجومية من المهاجم مالانغو، بعد دقيقتين من ذلك هدد من خلالها مرمى الإسماعيلي.

وضغط الرجاء على مرمى الإسماعيلي بحثا عن هدف التعادل من خلال خلق العديد من فرص التهديف، غير أن تألق الحارس المصري حرم الرجاء من هز الشباك في العديد من الكرات، لتنتهي تفاصيل المواجهة بفوز الإسماعيلي المصري بهدف نظيف في انتظار مباراة الإياب بالدار البيضاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.