- Advertisement -

- Advertisement -

جوائز الكاف خالية من عناصر المنتخب المغربي

أعلنت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف)، اليوم الأربعاء، عن القوائم النهائية للمرشحين لجوائز الأفضل في القارة لعام 2022.

واقتصر التنافس على جائزة لاعب السنة بين ثلاثة مرشحين هم المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفيربول الإنجليزي، وحامل اللقب السينغالي ساديو ماني الملتحق حديثا بنادي بايرن ميونيخ الألماني، ومواطنه إدوارد ماندي حارس مرمى نادي تشيلسي الإنجليزي.

- Advertisement -

وضمت القائمة النهائية لأفضل لاعب ممارس بفريق إفريقي، أشرف داري من الوداد الرياضي إلى جانب المالي أليو ديانغ مهاجم الأهلي المصري وزميله في نفس النادي حارس المرمى محمد الشناوي.

ويتنافس على جائزة أفضل لاعب ناشئ الثلاثي وسط ميدان نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي التونسي حنبعل المجبري، والإيفواري كريم كوناتي لاعب نادي أسيك وسالزبورغ، وكذا السينغالي بابي ماتار سار لاعب نادي توتنهام.

وفي جائزة أفضل منتخب تتنافس على الجائزة منتخبات مصر والكاميرون والسينغال، بينما يتنافس على جائزة أفضل مدرب كل من وليد الركراكي مدرب الوداد البيضاوي وكارلوس كيروش المدرب السابق للمنتخب المصري ومدرب منتخب السينغال أليو سيسي.

أما أفضل نادي إفريقي فاقتصر التنافس بين ثلاثة أندية هي نهضة بركان والوداد البيضاوي والأهلي المصري.

وفي كرة القدم النسوية يتنافس نادي الجيش الملكي على جائزة أفضل نادي إفريقي إلى جانب نادي هاساكاس لاديز من غانا، وماميلوندي صانداونز الجنوب إفريقي.

وتتنافس كل من الكاميرونية أجارا نشوت نجويا والنيجيرية أسيسات أوشوالا والزامبية غراس شاندا على جائزة لاعبة السنة.

وسيقام حفل الأفضل لهذا العام في المغرب على هامش بطولة كأس الأمم الإفريقية للسيدات « المغرب 2022 ».

وسيتم تحديد الفائزين من خلال أصوات قادة ومدربي الاتحادات الأعضاء ومجموعة الدراسة الفنية التابعة للكاف والصحفيين المختارين وأساطير كرة القدم الإفريقية، علما أن الفترة المأخوذة في الاعتبار هي من شتنبر 2021 إلى يونيو 2022.

وأقيمت آخر نسخة من المسابقة في مصر سنة 2019 حيث وقع الاختيار على المهاجم السنغالي ساديو ماني كأفضل لاعب في القارة، قبل أن تختفي المسابقة في السنتين المتتاليتين بسبب تفشي جائحة  » كورونا « .

التعليقات مغلقة.