- Advertisement -

- Advertisement -

حكيمي ومبابي فزيارة لأطفال يتامى ضواحي مراكش

 زار نجم الأسود اشرف حكيمي، وكيليان مبابي، نجم المنتخب الفرنسي، الأطفال اليتامى ضواحي مراكش، والتقط برفقتهم الصور وهي مبادرة استحسنها عشاق الكرة.

ويقضي النجمين أشرف حكيمي والفرنسي كيليان مبابي لاعبي باريس سان جيرمان، عطلتهما الصيفية بمدينة مراكش قبل التحضير للموسم الجديد.

وأظهرت صور لحكيمي مع مبابي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، زيارتهما من أجل رؤية بعض الأطفال اليتامى بإحدى القرى الصغيرة بنواحي مراكش. وحازت الصور على إعجاب المتابعين بشكل كبير، وحصل الثنائي على الكثير من الإشادات بسببها.

وشهدت الأيام الماضية توافد عدد من نجوم كرة القدم إلى مدينة مراكش، لقضاء جزء من إجازتهم الصيفية، بعد انتهاء المباريات الدولية التي خاضوها رفقة منتخباتهم الوطنية.

وكان مبابي أول الواصلين إلى المدينة الحمراء، والذي حل رفقة مجموعة من أفراد عائلته وأصدقائه المقربين، حيث اختار الإقامة بأحد أفخم الفنادق المتواجدة بمحيط المدينة.

وتربط حكيمي ومبابي علاقات قوية جدا، إذ ظهرا مرارا في لقطات خارج ملاعب الكرة، كما ارتبط معا بصور احتفالهما سويا عند تسجيل أهداف فريق العاصمة الفرنسية باري سان جيرمان.

التعليقات مغلقة.