- Advertisement -

- Advertisement -

بوليس الرباط خدموا الرصاص باش يوقفوا مجرم سكران روع ساكنة يعقوب المنصور

اضطرت عناصر فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط لاستعمال أسلحتها الوظيفية، مساء امس الأحد 12 شتنبر الجاري، وذلك خلال تدخل أمني لضبط شخص من ذوي السوابق القضائية، يبلغ من العمر 29 سنة، كان في حالة اندفاع قوية وعرض أمن المواطنين وعناصر الشرطة وسلامتهم الجسدية لاعتداء جدي وخطير.

وحسب مصادر إعلامية، فإن عناصر فرقة مكافحة العصابات كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه بعد توصلها بإشعار حول ارتكابه لسرقة بالعنف في حق سيدة بمنطقة يعقوب المنصور بمدينة الرباط، فضلا عن تعنيفه لموظف شرطة كان خارج أوقات عمله الرسمية وتدخل من أجل ضبطه، غير أنه واجه عناصر الدورية بمقاومة عنيفة باستعمال السلاح الأبيض، الأمر الذي اضطر معه مفتش شرطة ومقدم شرطة لاستعمال أسلحتهما الوظيفية وإطلاق عدة عيارات نارية، أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وقد مكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وضبطه، فضلا عن حجز السلاح الأبيض المستعمل في هذا الاعتداء واسترجاع الهاتف النقال المتحصل من عملية السرقة التي تورط في ارتكابها.

- Advertisement -

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه رهن المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد باقي الأفعال الإجرامية المنسوبة له.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.