إيران و تحريك غلامها الجزائر ضد المغرب

باش نتفاهموا، المنطقة اللي كتسمى بالانجليزية اختصارا MENA، يعني الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فيها صراع واضح بين جمهورية العمائم (إيران) وإسرائيل. والمغرب طبعا عندو موقع جغرافي استراتيجي فهاذ المنطقة وداخل فهاذ الحسابات سواء يكون فاعل فيها أو ما يكونش.
طبعا، جمهورية العمائم فالثمانينات دارت المستحيل باش تقلب النظام الملكي فالمغرب وتدير الفوضى فبلادنا، والخطاب ديال الملك الحسن الثاني فهاذ الباب معروف وباقي لحد الآن منشور فيوتوب. ومن ذاك التاريخ والدسائس ديال إيران ما توقفتش بمختلف الطرق ومنها دعم جمهورية الخيام والصنادل، ومحاولة خلق جماعات ديال خوانزية شيعة تابعين ليها باش تخلق الفتن والقلاقل فالبلاد، إلى التورط ديالها فأعمال إرهابية عن طريق عملاء ديال “حزب الله” اللي دخلوا للمغرب بدعوى أنهم صحافيين ديال قناة “المنار” وغيرها. وإلى اليوم بطبيعة الحال جمهورية العمائم متحالفة مع نظام الكابرانات ومع الصنيعة ديالهم اللي هي البوليساريو، وكيديروا المستحيل باش يزعزعوا استقرار المغرب أو يجروه لشي حرب اللي تأخر المشروع التنموي ديالو.
القيادة المغربية طبعا ما كتغيبش عليها هاذ الأمور، وخصوصا فظل حالة الجنون اللي تصابوا بها الكابرانات والمونيكات فتندوف. وهذا علاش الخطاب الملكي بمناسبة عيد العرش مشى فاتجاه الحكمة السياسية وتوجه للنظام الجزائري بمقترحات عملية باش تتحل المشاكل اللي بين المغرب والجزائر، وكيحاول ما أمكن يتفادى أي تصعيد عسكري محتمل لأن الرهان المغربي هو رهان تنموي، ورهان بناء، ماشي رهان حروب وتخريب. احنا بغينا بلادنا تتنمى وحتى جيراننا يستفدوا. بغينا الجزائري يجي يدوز العطلة ديالو فالمغرب هو وأولادو والمغربي يمشي كذلك يدوز العطلة ديالو فالجزائر هو وأولادو. بغينا فآخر المطاف نتقاسموا المنافع والخيرات ديال المسار التنموي مع الشعب الجزائري اللي هو فالنهاية منا وإلينا. فآخر المطاف احنا والجزائريين شعب واحد يعيش في دولتين. ولكن الكابرانات المسنودين بجمهورية العمائم ما باغينش وكيحاولوا يجروا شمال إفريقيا لشي تصعيد عسكري خطير لأن ما عندهم ما يخسروا. تخيلوا غير البارح كنتفرج فقناة الشروق نيوز وكنشوف عنوان كيگول بأن عشرين بلدية مقطوع فيها الما. بلد مصدر للبترول والغاز ما عندوش الما فعشرين بلدية فنفس النهار وفنفس الوقت. اشنو معناه؟ معناه عصابة الكابرانات سرقت وباقية كتسرق مقدرات الأمة الجزائرية وكتحاول تغطي على تاشفارت ديالها بافتعال مشاكل مع المغرب. واحنا ما خاصناش نوليوا مضاربين مع عصابة ما عندها ما تخسر ما مصاوباش حتى الروبينيات ديال الما. خليونا من الانفعالات الخاوية. واش إيلا كنتي لابس كوستيم جديد وخارج من دارك وجاك شمكار تتشانق معاه ولا تعطيه خمسة دراهم وتسيفطو فحالو؟
شخصيا، نعطيه عشرة دراهم ونخلي حوايجي نقيين لأن إيلا طلاهم لي بالسيليسيون ما تقدنيش عشرة دراهم فالمصبنة.

اترك رد