- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

غرامة كبيرة كتواجه الأندية المنسحبة من “السوبرليغ”

أشارت تقارير صحفية إسبانية، أمس الجمعة، أن الأندية المنسحبة من “دوري السوبر الأوروبي” ستواجه عقوبات من طرف منظمي البطولة.

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن الأندية المنسحبة من “السوبر ليغ” ستدفع غرامة قدرها 300 مليون يورو.

ولفتت الصحيفة، إلى أن الغرامة مدرجة في العقد الذي وقعت عليه الأندية، يوم السبت الماضي.

- Advertisement -

وتابع المصدر ذاته، أن خوف منظمي البطولة من تراجع الأندية، خاصة الإنجليز، كان وراء وضع هذا المبلغ الكبير كشرط جزائي.

جدير بالذكر أن 12 ناديا من كبار أوروبا شاركوا في إنشاء البطولة القارية الجديدة، قبل أن تعلن 9 منها انسحابها، بينما أكد يوفنتوس صعوبة إقامة البطولة الآن، فيما لم يتراجع ريال مدريد وبرشلونة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.