- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

الرئيس الجزائري يقيل وزيرا بشكل مفاجئ

أقال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون بشكل مفاجئ، أمس الأربعاء، وزير العمل أحمد شوقي عاشق، حسب ما أعلنت رئاسة الجمهورية، التي لم توضح أسباب هذا القرار.

وفي بيان لها، قالت الرئاسة الجزائرية: “وقع رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون اليوم مرسوما، يتضمن إنهاء مهام السيد أحمد شوقي فؤاد عاشق يوسف، بصفته وزيرا للعمل والتشغيل والضمان الاجتماعي”.

وكُلّفت وزيرة التضامن الوطني كوثر كريكو بالقيام بمهامه مؤقتا.

- Advertisement -

وعُيّن عاشق (64 عاما) وزيرا في حكومة تبون الأولى، التي شُكّلت في  يناير 2020  بعد انتخابه رئيسا للبلاد في ديسمبر 2019.

وبقي عاشق في مهامه إثر تعديل وزاري كبير في نهاية يونيو، شمل وزارتي الطاقة والمال، القطاعين الرئيسيين في الاقتصاد الجزائري.

وتواجه الجزائر وضعا متأزما بسبب تقلبات أسعار النفط؛ نتيجة اعتمادها على موارد قطاع المحروقات، كما أنها تشهد أزمة سياسية إلى جانب حالة الطوارئ الصحية، في وقت يلوح في الأفق خطر حصول انهيار مالي واضطرابات اجتماعية.

وعاشق هو ثاني وزير يترك الحكومة بعد التعديل الوزاري في يونيو. وكان تم إلغاء تعيين الوزير الجزائري المكلف بالجالية الوطنية في الخارج سمير شعابنة، بعد أربعة أيام من تكليفه، لرفضه التخلي عن جنسيته الثانية وهي الفرنسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.