- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

كورونا.. أول حالة شفاء تغادر المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة

غادرت اليوم الخميس، أول حالة شفاء من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة.

ويتعلق الأمر برجل (33 سنة) منحدر من مدينة وادي زم، تماثل للشفاء التام كما بينت مختلف التحاليل المخبرية اللازمة التي أثبتت خلوه من فيروس كورونا المستجد.

وكانت هذه الحالة قد وضعت تحت التكفل الطبي بجناح (كوفيد-19) بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة إثر تأكيد إصابته بفيروس كورونا المستجد عن طريق مخالطته لأخيه المصاب القادم من إسبانيا.

- Advertisement -

وذكر أحمد أوديش، المندوب الإقليمي للوزارة الصحة بخريبكة، أن الأمر يتعلق بأول حالة شفاء من فيروس كورونا التي تسجل على مستوى الإقليم والثالثة على مستوى الجهة. وأشار في تصريح خص به وكالة المغرب العربي للأنباء، إلى أن الأيام القليلة المقبلة ستعرف تسجيل حالات شفاء أخرى بالمستشفى الإقليمي بخريبكة هي حاليا في طور التأكيدات المختبرية اللازمة وفق البروتكولات الطبية المعمول بها. كما دعا بالمناسبة الساكنة إلى اتخاذ الحيطة والحذر واستعمال جميع وسائل الوقاية من الفيروس، خاصة حمل الكمامات واحترام مسافة الأمان مع الأشخاص الآخرين وبالخصوص احترام الحجر الصحي والمكوث في المنازل لكي لا يتم نقل الفيروس الى داخل الأسر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.