آبل كتواجه اتهامات بانتهاك قانون الأسواق الرقمية

تكتب نهار 15 يونيو، 2024 مع 19:02 تكنولوجيا تابعونا على Scoop

ذكرت وكالة رويترز أن شركتي آبل وميتا قد تواجهان على الأرجح اتهامات لعدم الامتثال لقواعد الاتحاد الأوروبي التاريخية التي تهدف إلى كبح جماح سلطتهما قبل الصيف.

وقال التقرير إن المفوضية الأوروبية، التي بدأت تحقيقات مع الشركتين وشركة جوجل في شهر مارس بموجب قانون الأسواق الرقمية، تعد آبل وميتا حالات ذات أولوية.

ويطالب قانون الأسواق الرقمية شركات التكنولوجيا الكبرى بإيجاد مساحة للمنافسين الصغار للتنافس وتسهيل التنقل بين الخدمات المتنافسة عبر الإنترنت، مثل منصات الوسائط الاجتماعية ومتصفحات الإنترنت ومتاجر التطبيقات.

وقالت وكالة رويترز إن المنظمين في الاتحاد الأوروبي قد يصدرون نتائج أولية مشابهة لتهم مكافحة الاحتكار قبل العطلة الصيفية في شهر غشت، وقد تكون آبل الشركة الأولى التي تواجه الاتهام، تليها ميتا.

وأشارت آبل إلى بيانها الصادر في شهر مارس إذ قالت إنها واثقة بأن خطتها تتوافق مع قانون الأسواق الرقمية وأنها تواصل التعامل مع المفوضية.

وتستطيع الشركتان تقديم العلاجات لمعالجة المخاوف المنصوص عليها في النتائج قبل القرار النهائي المتوقع صدوره قبل أن تغادر رئيسة مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي مارجريت فيستاجر منصبها في شهر نوفمبر.

وقد يشمل القرار النهائي غرامات تصل إلى 10 في المائة من حجم المبيعات السنوية العالمية للشركتين بسبب الانتهاكات.

ويستهدف تحقيق الاتحاد الأوروبي القواعد التوجيهية لشركة آبل، ويقول المنظمون إن الشركة تفرض قيودًا تمنع مطوري التطبيقات إبلاغ المستخدمين بالعروض خارج متجر التطبيقات مجانًا، وكذلك الرسوم الجديدة المفروضة على مطوري التطبيقات.

ومن المتوقع أن يوجه المنظمون في الاتحاد الأوروبي اتهامات إلى آبل فيما يتعلق بهذه المشكلة، في حين يركز التحقيق الثاني على شاشة اختيار متصفح الويب سفاري، ومن المرجح أن يستغرق هذا التحقيق وقتًا إضافيًا.

وتركز النتائج الأولية بخصوص ميتا على نموذج الدفع أو الموافقة الذي قدمته سابقًا إذ يدفع المستخدمون رسوم اشتراك مقابل فيسبوك وإنستجرام دون إعلانات.

وكانت صحيفة فايننشال تايمز أول من ذكر أن آبل قد تواجه اتهامات من الاتحاد الأوروبي.