الرياضة بعد الفياق من النعاس فالصباح كتخلي العظام أقوى وأطول

تكتب نهار 8 يونيو، 2024 مع 16:02 صحة تابعونا على Scoop

توصلت دراسة صينية حديثة إلى أن ممارسة التمارين الرياضية بعد الاستيقاظ من النوم صباحا تجعل العظام أقوى وأطول، مقارنة بالتمارين الليلية، حسب مجلة نيو ساينتست.

وأجريت الدراسة في جامعة هواتشونغ للعلوم والتكنولوجيا على فئران تم وضعها على جهاز المشي للتدريب يوميا، لمدة 4 أسابيع.

وأظهرت التجربة أن عظام الفخذ لدى الفئران التي مارست الرياضة بعد الاستيقاظ مباشرة أطول بنحو 3%، وأكثر سمكا بنحو 25% من تلك التي مارست الرياضة في وقت أقرب إلى موعد نومها.

واستخلص الباحثون من هذه النتيجة أن الحركة الصباحية قد تسرع من نمو العظام، وتساعد في الحفاظ على كتلتها.

ورغم أن البشر يختلفون عن الفئران، فإن الباحثين اقترحوا أنه بالنسبة للأشخاص الذين يريدون تحسين فوائد ممارسة الرياضة للعظام، فإن هذه النتائج تشير إلى أن التمارين الصباحية قد تكون أفضل.

ودعا الباحثون إلى التركيز أكثر على نوعية التمارين، وليس وقت ممارستها فحسب، إذ ثبت أن هذا له تأثير أكبر على صحة العظام، فالسباحة -على سبيل المثال- لا تجلب القدر نفسه من الفائدة التي يجلبها الجري للعظام.

وتبدأ كتلة العظام في الانخفاض في منتصف العمر، لذا فإن التأثير الإيجابي للتمارين الرياضية، كما تشير إليه نتائج الدراسة، مثل الجري والقفز ورفع الأثقال، له أهمية في الوقاية من الكسور مع التقدم في العمر.