وزان.. ساندويتش صايفط 19 تلميذ للمستعجلات  

تكتب نهار 31 مايو، 2024 مع 12:10 في الواجهة تابعونا على Scoop

أرسل “بوكاديوس” مسموم 19 تلميذا إلى المستعجلات، بإقليم وزان، يوم الأربعاء،  قدمه لهم صاحب محل يوجد في محيط مؤسسة تربوية، ما أدى إلى إصابتهم بأعراض التسمم نقلوا إثره إلى المستشفى.

وحسب جريدة الصباح التي أوردت الخبر، فإن الأمر يتعلق بتلاميذ ينتمون إلى مجموعة مدارس الموحدين، بجماعة زومي بإقليم وزان، الذي شهد استنفارا بعد شعور المصابين بمغص وألم في البطن، تطلب تدخل طاقم المؤسسة وإخبار السلطات المعنية.

وفور علمها بالحادث انتقلت عناصر الوقاية المدنية والدرك الملكي إلى مكان الواقعة، إذ نقل المصابون إلى مستشفى أبي القاسم الزهراوي بوزان، كما أوقف الدرك صاحب المحل بتعليمات من النيابة العامة، للتحقيق معه في ملابسات تسمم التلاميذ.

وأوضحت مصادر “الصباح” أن جل المصابين تلميذات، تناولن “سندويتش” عند صاحب المحل، الذي يقدم للتلاميذ مجموعة من الوجبات الخفيفة، في فترة الغداء أو ما بين الحصص الدراسية.

واستفاد المصابون من متابعة ورعاية صحية بعد حلولهم بالمستشفى الإقليمي، وجلهم غادر المستعجلات بعد استقرار حالتهم الصحية، ليلة الحادث.

ومن المرتقب متابعة المشتبه فيه، نتيجة ما تسبب فيه للتلاميذ، كما أن هذا الحادث سيضعه تحت الأضواء، وسيتم إغلاق المحل، إذا كان لا يتوفر على رخصة والشروط اللازم توفرها في محلات تقديم الوجبات الغذائية.

وترجح المعطيات الأولية أن تكون الصلصات التي تستعمل في هذا “السندويتش” سببا في إصابة التلاميذ بتسمم، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة، التي تفسدها إذا لم يكن صاحب المحل يحافظ عليها في درجات حرارة مناسبة.

ويأتي هذا الحادث أياما فقط بعد تسجيل وفيات بمراكش نتيجة تسممات غذائية، إثر تناول وجبات في محلات لتقديم الأكلات الخفيفة، ما أصبح يطرح تحديا أمام السلطات المعنية بمراقبة هذا النوع من النشاط التجاري، الذي يقامر فيه البعض بأرواح الزبائن.