الروداني.. خطاب سيدنا الله ينصرو بمثابة إعلان عن رؤية جيو-استراتيجية جديدة من أجل إفريقيا

تكتب نهار 7 نوفمبر، 2023 مع 12:30 سياسة تابعونا على Scoop

أكد المحلل السياسي، الشرقاوي الروداني، أن الخطاب السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الأمة بمناسبة الذكرى الثامنة والأربعين للمسيرة الخضراء، يعد “بمثابة إعلان عن رؤية جيو-استراتيجية جديدة من أجل إفريقيا”.

وأوضح الروداني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الخطاب الملكي له حمولة جيو-استراتيجية ذات بعد دولي، مضيفا أن جلالة الملك دعا في هذا الخطاب إلى وضع استراتيجية بحرية من أجل اندماج إفريقي في الفضاء الأطلسي.

وأكد أيضا أن جلالة الملك أبرز الإشكاليات والصعوبات التي تواجه منطقة الساحل، مشيرا إلى أن الهدف هو أن تكون هذه المنطقة مندمجة على مستوى مختلف الأبعاد الجيو-سياسية والجيو-اقتصادية للأطلسي. وأبرز المحلل السياسي، من جهة أخرى، أن الخطاب الملكي سلط الضوء على الدور المحوري الذي يمكن أن يضطلع به المغرب لخلق هذا التعاون بين بلدان الساحل حتى تصبح أكثر اندماجا في البعد الأطلسي، ولكي تؤسس لاستراتيجية شاملة للتنمية في كافة أنحاء القارة الإفريقية.

وأوضح الروداني أن “المغرب بصدد وضع معايير للقوة الاستراتيجية للأطلسي ليضطلع هذا الفضاء الجيو -سياسي بدور رائد في تنمية القارة الإفريقية، لاسيما بلدان الساحل”، مؤكدا أن جلالة الملك يقترح حلولا ملائمة ووجيهة لتنمية بلدان غرب إفريقيا والساحل، خاصة مبادرة قادرة على النهوض بهذا الفضاء الذي يعاني من صعوبات ذات بعد أمني، جراء الهجمات الإرهابية التي تستهدف المنطقة.

وأضاف أن جلالة الملك يدعو رسميا، من خلال هذا الخطاب، المجتمع الدولي إلى الانخراط في مسار التنمية والتفكير الاستراتيجي من أجل اقتصاد سياسي قادر على الاستجابة لحاجيات الساكنة في بلدان الساحل والصحراء وبلدان إفريقيا الأطلسية.

وسجل أن الخطاب الملكي أبرز أيضا العديد من المقاربات، وقدم رؤية جديدة للطريقة التي ينبغي للعالم أن ينظر بها إلى إفريقيا، خاصة بلدان إفريقيا الأطلسية، مبرزا أن جلالة الملك وضع أسس تصور جيو-سياسي لجنوب الأطلسي.