- Advertisement -

- Advertisement -

ضربة لاسبانيا.. البرتغال توافق على فتح موانئها أمام عملية “مرحبا 2021”

ذكرت مصادر صحفية، اليوم الثلاثاء، أن الرحلات البحرية بين مينائي بورتيماو البرتغالي و طنجة المتوسط ستبدأ نهاية يونيو الجاري.

وذكرت ذات المصادر، أن سعر التذكرة سيصل إلى قرابة 4500 درهم ذهاباً وإياباً لأسر مكونة من 4 أفراد رفقة سياراتهم.

وأجرت السلطات المغربية مباحثات مع نظيرتا البرتغالية، بهدف جعل ميناء بورتيماوو في البرتغال “ميناء للعبور نحو المملكة”، قصد تخفيف الضغط على موانئ “سيت” و”مرسيليا” بفرنسا، و”جينوا” بإيطاليا، بعد استثناء الموانئ الإسبانية من عملية “مرحبا 2021”.

- Advertisement -

وأعلنت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء في وقت سابق، أن مصالح مديرية الملاحة التجارية التابعة لها، أجرت اتصالات مكثفة مع شركات النقل البحري العاملة على الخطوط البحرية مع أوروبا، بهدف إضافة خطوط جديدة تنضاف إلى الخطوط التقليدية، كما تم إجراء “مباحثات مع السلطات البرتغالية بهدف جعل ميناء بورتيماو في البرتغال ميناء للعبور، من خلال فتح خطوط ملاحية جديدة من هذا الميناء باتجاه ميناء طنجة المتوسط”.

وكانت الحكومة البرتغالية، من خلال وزارة البنية التحتية، أقرت بوجود مفاوضات مع السلطات المغربية لفتح خط بحري بين طنجة وبورتيماو في إطار تسهيل عملية مرحبا 2021.

وذكرت صحاف برتغالية، أن الحكومة البرتغالية استمعت في هذا الصدد إلى رأي عمدة بورتيماو، التي أيدت بشدة فتح المعبر البحري، بعد تراجع نسبة توافد السياح الإنجليز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.