- Advertisement -

- Advertisement -

الداخلة كتستعد لاستقبال السياح بعد التخفيف من قيود كورونا

رحب الفاعلون في المجال السياحي بالمغرب بقرار السلطات القاضي بفتح الأجواء مجددا أمام الرحلات الجوية بعد شهور طويلة من الإغلاق نتيجة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أنّه بناء على المؤشرات الإيجابية للحالة الوبائية بالمملكة المغربية عقب توسيع حملات التلقيح ببلادنا، اتخذت السلطات المغربية إجراءات تدريجية جديدة لتخفيف القيود على تنقل المسافرين الراغبين في الولوج إلى التراب الوطني، حيث تقرر استئناف الرحلات الجوية من وإلى المملكة المغربية، ابتداء من يوم الثلاثاء 15 يونيو 2021.

وقال عمر العلوي البلغيثي، نائب رئيس المجلس الجهوي للسياحة بجهة الداخلة واد الذهب، إن الفاعلين ومهنيو القطاع السياحي بالمغرب لا يسعهم إلا أن يكونوا سعداء بهذا القرار، مشيرا في تصريح للموقع أن القرار سيتيح للعاملين في القطاع القدرة على استئناف أنشطتهم، حيث ستكون السياحة الوطنية قادرة على النهوض مجددا بعد معاناة استمرت 15 شهرًا.

- Advertisement -

وأكد المسؤول السياحي أن هذا القرار سيسرع من استئناف السياحة في جميع أنحاء المملكة ، ولا سيما منطقة الداخلة وادي الذهب، حيث بدأ العديد من أصحاب الفنادق في المنطقة في تلقي عدد غير مسبوق من طلبات الحجز من الزبناء المحليين والأجانب.

وأعرب المتحدث عن تفاؤله بهذا القرار، حيث كان الفاعلون السياحيون ينتظرون بفارغ الصبر  قرارات الدولة بخصوص السياحة خاصة بعد تخفيف القيود على المساجد ودور السينما وغيرها من أجل معرفة ما إذا كانوا سيتمكنون من تحقيق موسم صيفي أفضل من موسم العام الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.