الجمعة 6 فبراير 2015 الساعة 20:46



سوريا. داعش يعلن مقتل أمريكية بقصف التحالف



كايلا جاين ميلر

 

سكوب – متابعة

 

اعلن تنظيم الدولة الاسلامية الجمعة مقتل اميركية يحتجزها في غارات للتحالف الدولي في منطقة الرقة في سوريا, حيث قتلت الضربات الجوية 30 جهاديا على الاقل, بحسب منظمة غير حكومية.

 

وقال التنظيم في بيان بثته مواقع جهادية ان "طيران التحالف الصليبي المجرم قام بقصف موقع خارج مدينة الرقة اليوم ظهرا أثناء أداء الناس لصلاة الجمعة, وكانت الغارات متواصلة على نفس الموقع لأكثر من ساعة (...) تأكد لدينا مقتل أسيرة أميركية بنيران القذائف الملقاة على الموقع".

 

وعرف عن الضحية بانها كايلا جاين ميلر.

 

لكن البيت الابيض سارع الى الاعلان بانه لا يملك "دليلا ملموسا في الوقت الحاضر" يؤكد مقتلها.

 

من جهته, قال محمد المومني وزير الدولة لشؤون الاعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية لوكالة فرانس برس "نحن نتحقق من الأمر ولذلك لا نستطيع قول الكثير في هذه اللحظة لكن اعتقد ان ذلك غير منطقي ونشك في الامر بشكل كبير".

 

وتساءل "كيف يمكن لهم التعرف على الطائرات الاردنية من مسافة كبيرة في السماء? وماذا كانت تفعل السيدة الاميركية في مخزن اسلحة? هذا جزء من حملتهم الاعلامية الاجرامية".

 

واعلن الجيش الاردني في بيان الجمعة ان مقاتلاته نفذت غارات جديدة ضد "اهداف منتخبة" لمواقع لتنظيم الدولة الاسلامية, لم يحددها, بعد يوم واحد على تنفيذ عشرات الطائرات غارة انتقاما للطيار الاردني معاذ الكساسبة الذي اعدمه التنظيم حرقا.

 

وتشارك عمان منذ شتنبر الماضي في ضربات جوية يشنها حلف دولي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي يحتل مناطق شاسعة من العراق وسوريا.

 

وقتل اكثر من ثلاثين عنصرا من التنظيم المتطرف في غارات للتحالف الدولي على مواقع ومخازن تابعة له في محافظة الرقة, بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

 

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قتل ثلاثون عنصرا من تنظيم الدولة الاسلامية على الاقل في غارات للتحالف الدولي نفذها الجمعة على مواقع ومخازن Bليات للتنظيم".

 

وقد اشار عنوان بيان الدولة الاسلامية الى ان "الطيران الاردني الخائب" قتل الرهينة الاميركية في حين يتحدث النص عن "طيران التحالف الصليبي".

 

وتضمن البيان اسمها بالانكليزية وعنوانها البريدي في مدينة بريسكوت في ولاية اريزونا وارقام هواتفها.

 

ولم يتسن تاكيد مقتل الرهينة من مصادر مستقلة.

 

كما ان البيان الصادر عن المكتب "الاعلامي لولاية الرقة" لم يتضمن صورا لجثمان الرهينة رغم نشره صورا لمبان مدمرة كتب تحت احداها "البناء الذي دفنت تحت ركامه الاسيرة الاميركية".

 

يذكر ان السلطات الاميركية لم تكشف مطلقا عن اعداد مواطنيها المخطوفين في سوريا. لكن وسائل اعلام اميركية اشارت في الاشهر الماضية الى وجود امراة (26 عاما) بينهم تعمل في منظمة غير حكومية يحتجزها التنظيم المتطرف رهينة.

 

الا ان وزارة الخارجية الاميركية التي تلتزم الصمت حيال الرهائن الاميركيين في الخارج لم تشر الى هذه المسالة علنا.






سوريا. 250 قتيلا حصيلة هجمات "داعش" على "السويداء"

سوريا. إدانة ودعم ودعوات لضبط النفس

سوريا. أمريكا تقصف قاعدة جوية بصواريخ كروز

إدلب. تعرض محتمل لغاز السارين

سوريا. مجزرة بخان شيخون وسقوط مئات الضحايا

إيلان وعُمران. أطفال سوريا بين خيار البقاء أو الرحيل






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق