الجمعة 8 نونبر 2019 الساعة 11:08



بوليفيا. متظاهرون يسحلون عمدة مدينة



العمدة باتريسيا آرس بعد قص شعرها من طرف المحتجين


 

سكوب-وكالات

هاجم متظاهرون غاضبون عمدة مدينة صغيرة في بوليفيا، وقاموا بسحلها في الشارع وهي حافية القدمين، ولطخوها بطلاء أحمر، وقصوا شعرها بالقوة، في أحدث صدام بين أنصار الحكومة ومعارضيها في أعقاب الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل التي فاز بها إيفو موراليس الذي يحكم البلاد منذ نحو 14 عاماً.

 

وبدأ الهجوم بعد قطع مجموعة من المحتجين المعارضين للحكومة جسراً في مدينة فينتو، الصغيرة في مقاطعة كوتشابامبا وسط بوليفيا، وذلك بعد انتشار شائعات بأن اثنين من المحتجين المعارضين قتلا في مواجهات مع أنصار الرئيس الحالي.

 

واندفعت مجموعة غاضبة للتظاهر أمام بلدية المدينة، حيث تعمل العمدة باتريسيا آرس، وهي من الحركة الاشتراكية الحاكمة، واتهموها بالتسبب في مقتلهما -تأكد مقتل واحد فقط بعد ذلك- لقيادتها مؤيدي الرئيس في محاولة لكسر الحصار الذي أقاموه، فيما أشعلوا النيران في مكتبها وحطموا نوافذ بلدية المدينة، وتخرجت من مكتبها لتلتقي بالمتظاهرين الغاضبين وجهاً لوجه، بعد فشلها في محاولة الهرب من أحد الأبواب الخلفية للمبنى.

 

وقام رجال ملثمون بسحلها عبر الشوارع المؤدية إلى الجسر وسط هتافات "قتلة، قتلة". وعلى الجسر، أجبروها على الركوع، وقصوا شعرها، كما صبوا عليها طلاء أحمر، وأجبروها على المشي حافية القدمين، كما أجبروها على توقيع خطاب استقالتها، وفق هيئة الإذاعة البريطانية(BBC)  .

 

وخرجت آرس من منطقة التظاهر على دراجة نارية تابعة للشرطة، وبعد ساعات سلمت نفسها للشرطة في فينتو، التي أوصلتها إلى مركز صحي محلي.







الإنتخابات الأمريكية. الملياردير مايكل بلومبرغ ينافس ترامب

المخابرات الغربية. لا تعلم شيئًا عن الزعيم الجديد لتنظيم "داعش"

ليست النهاية. مقتل "البغدادي" ضربة موجعة لـ"داعش"

قلق أوربي. بعد إعلان إيران استئناف أنشطتها النووية

جونسون. يتعهد بإخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

الغرب. ساحة التنافس المستقبلية بين "داعش" و"القاعدة"






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق