الخميس 10 أكتوبر 2019 الساعة 10:22



الحكومة. مشاركة الاتحاد الاشتراكي انسجام مع الخطاب الملكي



جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا 

 

 

سكوب- خاص

قالت عضوة في الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إن مشاركة حزبها في حكومة الكفاءات التي قام بتنصيبها جلالة الملك محمد السادس أمس الأربعاء بالرباط، تأتي انسجاما مع الخطاب الملكي الذي نادى بإشراك الكفاءات، وتأتي المشاركة في إطار التوجه نحو المستقبل للنهوض بالمجال التنموي الذي يحتاج إلى آلية جديدة أهمها الآليات المسطرية والقانونية، سواء تعلق الأمر بقانون الإطار أو الجهوية الموسعة، وما يصاحب ذلك من مجهودات من قوانين مصاحبة  ومعدلة لبناء هذا المستقبل الجهوي.

 

وأضافت عضوة المكتب السياسي في حزب الاتحاد الاشتراكي إن ما يروج حول الحديث عن الحقائب العددية، هو خطاب مجانب لرهانات المرحلة، خصوصا انه بعد أيام سيعين جلالة الملك لجنة النموذج التنموي الجديد الذي سيكون الإطار الفاعل لخلق بدائل مستقبلية.

 

وزادت المتحدثة" أما إذا تحدثنا عن الحقائب في التعديل الحكومي الجديد، فالاتحاد الاشتراكي قد حصل على حقيبة العدل، وهذا اختيار في محله، فالاتحاد الاشتراكي طالما طالب بتخصيص كل قطاع لحزب معين، حتى يضع بصمته عليه ويحقق قيمة تراكمات من أجل غد الذي يسعى إليه الجميع".

 

وأوضحت المتحدة نفسها أن حقيقة العدل التي ألت الى الوزير محمد بنعبد القادر، سبق لحزب الاتحاد الاشتراكي أن تولاها في أكثر من مرة، في عهد الراحل محمد بوزوبع، وعبد الواحد الراضي.

 

وحول تقليص عدد الحقائب الوزارية في حكومة سعد الدين العثماني، أكدت عضوة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن تقليص عدد الوزراء كان مطلب الاتحاد الاشتراكي منذ حكومة عبد الإله بنكيران، ولم يتحقق سوى مع هذه الحكومة الجديدة التي رأت النور أمس الأربعاء، معلنة استعداد حزبها للعمل مع باقي الشركاء في الحكومة لإنجاح المرحلة.






محلل. التقارب بين الرباط وبريتوريا "ضروري"

الزفزافي. الأب يسترزق باسم ابنه

رهانات. حكومة العثماني في صيغتها الجديدة

الصحراء المغربية. مجلس الأمن يعقد جلسة مغلقة

الخطاب الملكي. دور القطاع البنكي في دعم الاقتصاد الوطني

الفاتحي. تصريح سعداني جاء في وقته






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق