الخميس 19 شتنبر 2019 الساعة 09:45



جلالة الملك. التزام راسخ لمواصلة مسلسل البناء والتشييد



 

 

سكوب- متابعة

عطي جلالة الملك محمد السادس، من خلال مختلف المشاريع البنيوية المهيكلة، التي اشرف عليها منذ اعتلاء عرش اسلافه المنعمين، المثال الحي والدليل الساطع على التزام جلالته الراسخ حيال مواصلة مسلسل البناء والتشييد الرامي إلى جعل المواطن المغربي قطب الرحى في كل عملية تنموية شاملة ومستدامة.

 

وفي هذا الإطار، قام المغرب، الذي يعي رهانات وأهمية التنمية المستدامة بالنسبة للأجيال القادمة، تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، بمضاعفة المبادرات والمشاريع الطاقية، التي مكنته من رفع سقف الطموحات في مجال الطاقات المتجددة، والتي من شأنها أن تتجاوز الهدف الحالي المتمثل في 52 بالمائة من المزيج الكهربائي الوطني في أفق سنة 2030.

 

وفي هذا السياق، عرف المخطط المغربي للطاقة الشمسية نجاحا جليا، لاسيما من خلال الشروع في استغلال مجموع المركب الشمسي نور ورزازات (580 ميغاوات)، والذي يكرس موقعه كأكبر مركب شمسي متعدد التكنولوجيات يوجد قيد الاشتغال في العالم، وكذا استكمال المحطات الشمسية نور العيون 1، ونور بوجدور 1، بطاقة تراكمية قدرها 100 ميغاوات.

 

وبخصوص مشاريع الطاقة الريحية، يواصل المغرب تنفيذ البرنامج المندمج للطاقة الريحية. وهكذا، تمت برمجة إطلاق أشغال إنجاز الحظيرة الريحية لميدلت (180 ميغاوات) وتازة (الشطر أول طاقته 100 ميغاوات) خلال الفصل الأول من سنة 2019.






محلل. التقارب بين الرباط وبريتوريا "ضروري"

الزفزافي. الأب يسترزق باسم ابنه

رهانات. حكومة العثماني في صيغتها الجديدة

الصحراء المغربية. مجلس الأمن يعقد جلسة مغلقة

الخطاب الملكي. دور القطاع البنكي في دعم الاقتصاد الوطني

الفاتحي. تصريح سعداني جاء في وقته






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق