الثلاثاء 7 ماي 2019 الساعة 09:57



الجزائر. رابطة حقوق الإنسان تحذر النظام



الشعب الجزائري يرفض النظام ورموزه

 


 

سكوب- متابعة

حذرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، النظام من “الانقلاب” ضد الشعب. ويأتي تحذير الرابطة يوما عقب خطاب رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، الذي أكد فيه على إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها.

 

وقالت الرابطة في بيان لها أمضاه نائب رئيسها سعيد صالحي أمس الاثنين 6 ماي، إنه "يوما بعد يوم، تتبدد الشكوك، واليوم هو أكثر وضوحا مع خطاب بن صالح، الرئيس المؤقت للدولة..يقرر النظام رغم انتقاد الشارع، الذهاب إلى الانتخابات الرئاسية خلال شهرين".

 

كما طرحت الرابطة تساؤلات بشأن الفريق أحمد قايد صالح، الذي قالت إنه "يملك اليوم السلطة الفعلية، التي تحمل أدوات القرار السياسي ..هل سيستمر في إدارة ظهره للشعب، وهل سيذهب حتى النهاية، مع خطر تحويل البلاد إلى حالة الفوضى وعدم الاستقرار ..؟".

 

كما تحذر الرابطة من أي إجهاض للحراك السلمي، الذي حرك الأمل وجعل الشعب يحيى من جديد، حيث يحذر سعيد صالحي من أي انقلاب أو استخدام القوة ضد الشعب السلمي، معتبرا أن ذلك سيدفع البلاد إلى وضع لا يمكن إصلاحه.






الجزائر. قايد صالح يهدد الأمازيغ ويتهمهم بالخيانة

الجزائر. الطلبة في مسيرات حاشدة

الجزائر. رؤوس كبيرة أخرى أمام المحكمة العليا

الجزائر. ستة أشهر حبسا نافذا في حق رئيس الباطرونا

الجزائر. العسكر يسهر على امتحانات البكالوريا!

الجزائر. نعيمة صالحي تغازل قايد صالح






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق