الأربعاء 27 مارس 2019 الساعة 11:00



الجزائر. الجنسية المغربية لرئيس مجلس الأمة تعرقل



رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح


 

سكوب- متابعة

في خضم الجدل الجدل الحاد الذي يلف هوية الرئيس الجديد الذي سيخلف عبد العزيز بوتفليقة، طفت على السطح مشكلة أخرى تتمثل في تفعيل الفصل 102 من الدستور الجزائري.

 

وفي هذا هذا الإطار، عبر لخضر بن خلاف، القيادي في حزب جبهة العدالة والتنمية، عن عدم إمكانية تفعيل هذا الفصل الذي يخول لرئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح، شغل منصب الرئيس لمدة مؤقتة، بحجة أن هذا الأخير يحمل الجنسية المغربية وهو ما يتنافى مع الدستور على حد قول بن خلاف.

 

وقال القيادي في جبهة العدالة والتنمية الجزائري في تصريح لقناة الشروق الجزائرية:"من الشروط الواجب توفرها في أي شخص يريد أن يكون رئيس دولة أن تكون عنده الجنسية الجزائرية الأصلية، وهو لديه جنسية أخرى، ولم يتحصل على الجنسية الجزائرية إلا في حدود سنة 1964، وهذا عائق من العوائق”. وتابع أن عبد القادر بن صالح يحمل الجنسية المغربية "وأنا صرحت بذلك في 2014، عندما مرض الرئيس قلت هناك إشكال ويجب البحث عن حل".

 

ونادت أحزاب وشخصيات جزائرية بتفعيل الفصل 102 من الدستور، الذي يتحدث عن شغور منصب رئيس الجمهورية نتيجة إصابته بمرض يستحيل معه ممارسة مهامه، ومنح الرئاسة لمدة 135 يومًا لرئيس مجلس الأمة، الذي يشغله حاليا عبد القادر بن صالح.

 

تجدر الإشارة إلى أن قائد الجيش الجزائري قايد صالح، قد طالب بدوره بتفعيل الفصل 102 من الدستور، وذلك في تصريح بثته القناة الجزائرية الرسمية قبل قليل.







الجزائر. رؤوس كبيرة أخرى أمام المحكمة العليا

الجزائر. ستة أشهر حبسا نافذا في حق رئيس الباطرونا

الجزائر. العسكر يسهر على امتحانات البكالوريا!

الجزائر. نعيمة صالحي تغازل قايد صالح

الجمعة 17. الجزائريون في الشارع مرة اخرى

الجزائر. اعتقال الجنرال المتقاعد علي غديري






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق