الإثنين 9 يناير 2017 الساعة 13:30



تارودانت. السلطات تشن حملة لمنع خياطة وتسويق البرقع



 

 

سكوب- متابعة

 

أفادت مصادر صحفية، أن السلطات المحلية بمديني بيوكرى وتارودانت شنت حملة مفاجئة، على محلات بيع وخياطة لباس "الخمار" و"البرقع" .

 

وكشفت ذات المصادر، أن السلطات، نبهت أمس الأحد 8 يناير 2017، أصحاب المحلات التي تبيع هذا النوع من اللباس، بوقف بيعها، تحت طائلة حجزها أثناء الحملات المقبلة.

 

وأضافت ذات المصادر أن السلطات لم تصرح عن سبب هذه الحملة للتجار، إلا أنها قامت بذلك بتعليمات من وزارة الداخلية، مرجحا ان يكون سبب منع هذا اللباس "لكونه دخيلا على التقاليد المغربية ويستغل من طرف  مجرمين ومبحوث عنهم للتنقل بحرية ولتنفيذ بعض الأعمال الإجرامية وان المرأة المغربية لديها لباسها المحتشم والذي يعبر عن الهوية المغربية"..

 

وفي ذات السياق ذكر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فايس بوك" أن هذه الحملة همت كذلك مدن أخرى.

 

وفي هذا الإطار دعا باشا تارودانت، في إشعار حول منع وتسويق لباس البرقع، تاجرا إلى التخلص من هذا النوع من الألبسة..

 

وجاء في إشعار الباشا، الموجه إلى تاجر متخصص في خياطة وتسويق لباس البرقع، أنه تبعا للمعاينة التي قامت بها مصالح السلطة المحلية لمحل المعني بالأمر، تبين أن هذا الأخير يقوم بخياطة وتسويق لباس البرقع، ولهذا السبب دعا الباشا الخياط إلى التخلص من كل ما لديه من هذا اللباس، "خلال 48 ساعة من تسلم هذا الإشعار، تحت طائلة الحجز المباشر بعد انصرام هذه المهلة، مع الامتناع الكلي عن انتاجه وتسويقه مستقبلا".






إفريقيا الوسطى. إصابة جندي مغربي جديد في بعثة المينوسكا

الريف. العودة إلى الاحتجاج في "مسيرة الوفاء"

بنكيران. من محاربة الاقتصاد غير المهيكل إلى التطبيع

البيضاء. القفز بالمظلات يتسبب في مصرع سائح أجنبي

التغطية الصحية. تعثر مشروع القانون المتعلق بالوالدين

بلاغ. الصيادلة وجراحي الأسنان في اضراب انذاري






" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "


* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق