- Advertisement -

- Advertisement -

مقتل حارس أمن فالسفارة القطرية ففرنسا

لقي حارس أمن أمام السفارة القطرية في العاصمة الفرنسية باريس حتفه، اليوم الاثنين، بعد أن تعرض للضرب من قبل آخر، فيما ألقي القبض على المشتبه به، وفتح تحقيق في الحادث.

وفي السياق ذاته، أفادت مصادر إعلامية فرنسية، نقلاً عن مصدر أمني فرنسي، أن المعتدي لا يتمتع بكامل قواه العقلية.

وأوضح مصدر قريب من التحقيق أن مشادة وقعت بين الرجلين أمام السفارة. في حين أعلنت النيابة العامة أن “ملابسات وفاة الحارس لم تُعرف بعد بدقة”، بحسب فرانس برس.

- Advertisement -

وكانت نيس، جنوب فرنسا، شهدت الشهر الماضي (أبريل 2022) حادث طعن لكاهن في صدره، أثناء الصلاة في إحدى الكنائس بالمدينة السياحية.

ويشار إلى أن فرنسا كانت شهدت خلال السنوات الماضية العديد من الهجمات ذات الطابع الإرهابي، ما رفع منسوب الاستنفار الأمني، ودفع السلطات إلى تشديد رقابتها على بعض المراكز التي تثير الشبهات.

فقد أسفرت تفجيرات دامية وإطلاق نار في 13 نوفمبر 2015 في مسرح باتاكلان ومواقع أخرى حول باريس عن مقتل 130 شخصاً.

التعليقات مغلقة.