مكناس.. القايد سد القهوة ديال الشيشة اللي كانت مسرح لمعركة بالسيوفة

أغلق القائد، رئيس الملحقة الإدارية العاشرة،  وسحب رخصة محل كائن بساحة الأمير عبد القادر بالمدينة الجديدة مكناس، بعدما كان مسرحا لمعركة حامية بين زبناء الشيشة.

وحسب جريدة الأحداث التي اوردت الخبر، فإن الجماعة الترابية لمكناس  أصدرت أمس الإثنين، قرارا يقضي بإغلاق وسحب رخصتي استغلال المقهى وقاعة الألعاب الكائن بساحة الأمير عبد القادر بالمدينة الجديدة مكناس.

ويعهد لولاية أمن مكناس بتنسيق مع السلطات المختصة بعين المكان السهر على المراقبة الدائمة لتنفيذ القرار والحيلولة دون إعادة استغلال المقهى وقاعة الألعاب بطريقة غير مشروعة، كما يعهد إلى المصالح الإدارية المعنية بتنفيذ هذا القرار كل في دائرة اختصاصه، وتحميل صاحبة المحل جميع العواقب الناتجة عن هذا الإغلاق والسحب لرخصة الاستغلال.

وجاء قرار إغلاق وسحب رخصتي استغلال المقهى وقاعة الألعاب، على إثر المعركة التي كان المقهى الذي تقدم فيه الشيشا للزبناء مسرحا لها استعملت فيها السيوف والأسلحة البيضاء ليلة الجمعة السبت بين مجموعة من الأشخاص معظمهم شباب، وانتقلت المواجهات والمطاردة بالسيوف إلى شارع إدريس الأول ومنه إلى زنقة الحسين بن علي فشارع الأمير عبد القادر المحاذي لمحطة القطار.

وخلف هذا الحادث الذي وثقت أطواره بواسطة شريط فيديو من إحدى العمارات السكنية المقابلة وتم تداوله على نطاق واسع عبر وسائط التواصل الاجتماعي استياء المواطنين عامة وقاطني العمارات السكنية الذين ظلوا يعانون من الصخب والموسيقى المنبعثة من المقهى .

وأفادت المصادر، أن الأحداث التي كانت ساحة الأميرعبد القادر والمقهى الذي تقرر إغلاقه مسرحين لهما، كان مخططا لها لتصفية الحسابات.

ويشار إلى أن المصالح الأمنية المختصة قد تمكنت من تشخيص هويات الأشخاص الذين كانوا  » أبطال » المعركة الليلية بالسيوف والأسلحة البيضاء وقد تم وتوقيفهم وأحيلوا على القضاء لاتخاذ المتعين في حقهم .

التعليقات مغلقة.