- Advertisement -

النقابي والقيادي الإستقلالي عبد الرزاق أفيلال في ذمة الله

توفي، اليوم الأحد بمدينة الدار البيضاء، النقابي والقيادي في حزب الاستقلال عبد الرزاق أفيلال، عن عمر يناهز ال92 سنة، بعد معاناة طويلة مع المرض، كما علم لدى أسرة الراحل.

 

والراحل عبد الرزاق أفيلال، المزداد سنة 1929، من الشخصيات الوطنية التي بصمت التاريخ النقابي والسياسي للمغرب، سواء في فترة الكفاح ضد المستعمر أو في مرحلة بناء المغرب المستقل.

 

وسبق للراحل أن تقلد عدة مسؤوليات نقابية وسياسية وبرلمانية ورياضية، كما كان له حضور نقابي متميز على الساحة الدولية. وكان الراحل أفيلال عضوا في اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، وعضوا بالبرلمان، وعضوا بالمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان مند تأسيسه إلى سنة 2007.

 

- Advertisement -

والفقيد أحد مؤسسي الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وتولى مسؤولية الكاتب العام لهذه النقابة منذ ستينيات القرن الماضي إلى حدود السنوات الأولى من الألفية الجديدة.

 

كما تولى الراحل عبد الرزاق أفيلال رئاسة جماعة عين السبع، وكان أيضا ممثلا لساكنة عين السبع الحي المحمدي.

 

وسيوارى جثمان الراحل الثرى يوم غد الاثنين بعد صلاة الظهر بمقبرة الشهداء بالدار البيضاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.