- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

ألمانيا متيقاش في لقاح بوتين

شككت وزارة الصحة الألمانية في “نوعية وفعالية وسلامة” اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد الذي أعلن عنه الرئيس الروسي بوتين، في وقت تؤكد فيه منظمة الصحة العالمية أنها لم ترّخص للمصل الروسي.
قالت متحدثة باسم وزارة الصحة الألمانية لمجموعة “ار ان دي” الألمانية: “لا معلومات معروفة عن نوعية وفعالية وسلامة اللقاح الروسي” مذكرة بأن “سلامة المرضى (في الاتحاد الاوروبي) هي على رأس الأولويات”.
وتابعت اليوم الثلاثاء (11غشت): “الشرط المسبق للسماح باستخدام لقاح في أوروبا هو المعرفة الكافية المستخلصة من التجارب السريرية لإثبات فعالية الدواء وآثاره الجانبية، إضافة إلى الدليل على جودته الدوائية”، مشيرة إلى أن لا اتصالات لبرلين حاليا مع الروس في هذا الخصوص.
كما صرحت المتحدثة ذاتها لـ”شبكة التحرير الصحفي دويتشلاند” أنه يجب إثبات نتيجة إيجابية لنسبة المجازفة باستخدام العقار قياسًا إلى المنفعة منه قبل أن يتم استخدامه على نطاق واسع.
وأعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم، وقال إن إحدى بناته حصلت عليه. وتؤكد وزارة الصحة الروسية أن لقاحها يسمح “بتكوين مناعة طويلة” الأمد، مقدرةً أن تستمر الاستجابة المناعية مدة “عامين”، لكن روسيا لم تنشر أيّ بيانات تدعم كلامها.
وسيُطرح اللقاح للتداول في الأول من يناير 2021، وفق ما أفاد السجل الوطني للأدوية التابع لوزارة الصحة لوكالات الصحافة الروسية، علما بأن المرحلة الثالثة التي ستشمل آلاف الأشخاص لن تبدأ قبل الأربعاء في روسيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.