- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

كورونا تتهدد استمرار البطولة

أصبحت البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم مهددة بالتوقف من جديد بعد ظهور حالات جديدة للإصابة بفيروس كورونا في صفوف لاعبي اتحاد طنجة العائد من التربص الإعدادي بمدينة اكادير، إذ ظهرت أعراض الفيروس التاجي على العديد من لاعبي وإداريي الفريق منذ عودته من المعسكر قبل عيد الأضحى، مما خلف ارتباكا كبيرا لدى مسؤولي الفريق.

وأصيب 7 لاعبين من الفريق بالإضافة إلى مجموعة الإداريين، ما دفع إدارة الفريق لمطالبة المديرية الجهوية للصحة بجهة طنجة تطوان بإجراء تحاليل الكشف عن “الفيروس” لكل مكونات الفريق للاطمئنان وتفادي الأسوأ، بعدما بات الوضع داخل الفريق يتسم بالارتباك والخوف لعدم التمكن من إجراء التحاليل بعد، بالنظر لكون المديرية الجهوية للصحة بجهة طنجة تطوان حددت يومي 6 أو 7 غشت لإجرائها، وكذا لغياب مصحة خاصة يمكن اللجوء إليها بطنجة لإجراء المسحة.

وتتخوف مكونات اتحاد طنجة من تأكد إصابة لاعبين بالفريق الأول بالفيروس، ما سيفرض وضع كل اللاعبين والأطر المخالطين في الحجر الصحي، مع إرباك تحضيراتهم لاستكمال البطولة، قبل أيام قليلة من خوض مباراة الجولة 21 من منافسات الدوري الاحترافي أمام نهضة بركان الذي تنتظره مباراة صعبة يوم الخميس أمام المتصدر نادي الوداد البيضاوي.

- Advertisement -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.